الأقوى والأسرع على الإطلاق.. شاهدوا جيب رانجلر روبيكون 392 لعام 2021

0

لعشّاق الأداء الأسطوري المميز على الطرقات الوعرة والراغبين في مستوى جديد من الأداء على الطرقات المعبدة، طرحت جيب سيارة رانجلر روبيكون 392 لعام 2021 بمحرك مؤلّف من 8 ثماني أسطوانات على شكل V، للعملاء في منطقة أمريكا الشمالية.

سيارة رانجلر بالقدرات والقوة والسرعة الأقصى على الإطلاق تضمّ محرّكاً مؤلّفاً من 8 ثماني أسطوانات على شكل V سعة 6.4 ليتر ينتج قوّة تبلغ 470 حصاناً و470 رطلاً/قدماً من عزم الدوران.

رانجلر روبيكون 392

وعلى الطرقات الوعرة، تجتمع مجموعة الدفع بقدرات “تريل رايتد” في رانجلر روبيكون 392  مع محاور دانا 44 عريضة ومتينة ونسبة تروس نهائية تبلغ 3.73 وتحكم بإقفال محول العزم ورفع بمقدار بوصتين وعجلات قياس 33 بوصة تلتفّ حول إطارات بيدلوك قياس 17 بوصة.

رانجلر روبيكون 392

وقد اختبر مهندسو جيب هذه السيارة للتأكد من قدراتها وقد أثبتت سيارة جيب رانجلر روبيكون 392 لعام 2021 أنها قادرة على صعود المنحدرات الشديدة ونزولها بثقة وبأدنى ضغط على دواسة الوقود والمكابح.

سيارة جيب رانجلر روبيكون 392 لعام 2021 التي تمّ الكشف عنها تصبح متاحة للبيع في سوق أمريكا الشمالية في الربع الأول من عام 2021.

قوة عالية وعزم دوران كبير

رانجلر روبيكون 392

يشكل اعتماد محرك سعة 6.4 ليتر (392 بوصة مكعبة) المرة الأولى الذي يصبح فيها محرك مؤلف من 8 أسطوانات بشكل V متاحاً من الشركة لسيارة رانجلر بعد غياب ناهز الأربعين عاماً. وقد تم تعديل هذا المحرك خصيصاً لرانجلر روبيكون 392 وفتحة غطاء المحرك العملية فيها فبات ينتج قوّة تبلغ 470 حصاناً و470 رطلاً/قدماً من عزم الدوران.

ويؤمن المحرك ما يناهز 75 في المئة من عزم الدوران الأقصى في رانجلر روبيكون 392 عند مستوى أعلى بقليل من سرعة دوران المحرك بلا ضغط على دواسة الوقود، وهذا أمر مهم للغاية للأداء على الطرقات المعبدة والوعرة. وتمنح هذه الميزة أداء ملفتاً، سواء أعند التسارع من صفر إلى 100 كم في الساعة في 4.5 ثوانٍ أم عند السير ببطء على المنحدرات الشديدة.

رانجلر روبيكون 392

ويرتكز هذا الأداء الممتاز الذي يؤمنه المحرّك المؤلّف من 8 ثماني أسطوانات على شكل V سعة 6.4 على مجموعة أسطوانات من الفولاذ المسبوك ورؤوس من الألمنيوم، بالإضافة إلى مشاعب سحب نشطة وتوقيت متغير لأعمدة الكامات وشمعتَي إشعال لكل أسطوانة وصمامات عادم محشوة بالصوديوم وصمامات سحب بأعمدة جوفاء ومنافث تبريد بالزيت للمكابس. ويجهز محرك رانجلر روبيكون 392 بحوض زيت سفي خلفي ومبدل بتركيب مرتفع ومشاعب عادم بدفق حر.

وتعمد تكنولوجيا توفير الوقود مع خاصية توقيف الأسطوانات عن العمل إلى الانتقال إلى نمط العمل بأربع أسطوانات بسلاسة لتأمين توفير كبير في استهلاك الوقود عندما لا يكون المحرك تحت الضغط، كما هو الحال عند السير على الطريق السريع.

وتؤمن فتحة عملية في غطاء المحرك في رانجلر روبيكون 392 هواء بارداً خارجياً أكثف للمحرك مما يحسن الأداء.

وقد حرص مهندسو جيب على أن ينال المحرك المؤلّف من 8 ثماني أسطوانات على شكل V في رانجلر روبيكون 392 هواء نقياً بغض النظر عن طبيعة الأرض والطقس. لذلك، يضم نظام سحب هواء هايدرو غايد نظام قنوات ثلاثي المستويات مع سلسلة من قنوات تصريف المياه، من بينها قنوات أحادية الجهة في علبة الهواء يفصل الماء ويبعده عن الهواء المتوجه نحو المحرك بوتيرة تصل إلى 57 ليتراً من الماء في الدقيقة. ويسمح هذا الأمر لرانجلر روبيكون 392 باجتياز المياه حتى عمق يصل إلى 32.5 بوصة من دون أي شعور بالقلق، حتى لو وصلت الموجة التي يسببها عبور الماء إلى غطاء المحرك.

وفي حال باتت فتحة غطاء المحرك مغلقة بسبب الطين/الثلج/الأوساخ، يؤمن ممر هواء ثانٍ مدمج في بنية غطاء المحرك وصول الهواء إلى المحرك، مما يجعل رانجلر روبيكون 392 قادراً على الوصول إلى السرعة القصوى حتى لو كان مدخل الهواء الأساسي مغلقاً بالكامل.

مجموعة دفع مصممة للأداء

رانجلر روبيكون 392

يؤمن ناقل حركة تورك فلايت أوتوماتيكي بثماني سرعات تعشيقاً سلساً وسريعاً خلال ظروف القيادة العادية والمتطلبة. ويسمح ناقل الحركة هذا للسائق بالتعشيق من خلال مقبضي تعشيق جديدين من الألمنيوم على عجلة القيادة، وهذه المرة الأولى التي يتم فيها اللجوء إلى هذه الخاصية في سيارة رانجلر، أو من خلال جهاز تعشيق المجال الإلكتروني.

ويضم ناقل الحركة أوتوماتيكي بثماني سرعات الإلكتروني بالكامل قدرة تغيير فورية لخريطة التعشيق، إذ تعتمد برمجيات ناقل الحركة المتطورة على عدة مدخلات لتحديد ظروف القيادة المناسبة وتُغيّر نمط التعشيق استجابة لذلك. فتكون النتيجة تعشيقاً أوتوماتيكياً متناسباً تماماً مع المتطلبات التي يفرضها أي نوع من القيادة.

قوة حاضرة لتستخدمها روبيكون على الطرقات المعبدة

رانجلر روبيكون 392

وعلى الطرقات الوعرة تقدم رانجلر روبيكون 392 القدرات الأسطورية التي اشتهرت بها جيب، وتشمل:

  • أوف رود بلاس، مع نمطي السير على الرمال والسير على الصخور: بلمسة زر ترتفع قدرة الجر في رانجلر روبيكون 392 إلى أقصى حد. ويعدل هذان النمطان استجابة دواسة الوقود ونقاط التعشيق في ناقل الحركة والتحكم بالجر لتحقيق أفضل أداء عند السير بسرعة على الأراضي الرملية وعند عبور الصخور ببطء أيضاً. ويمنح نمط أوف رود بلاس السائق القدرة على إقفال المحور الخلفي عند السرعات العالية في تعشيق 4WD High.
  • يتحكم نظام سيليك سبيد كونترول بسرعة السيارة في تعشيق 4WD Low عند اجتياز أراضٍ وعرة من دون الحاجة إلى دواسة الوقود أو المكابح. ويتم تشغيل سيليك سبيد كونترول باستخدام زر على لوحة العدادات ويمكن تعديله لسرعات تتراوح بين 1.6 و8 كيلومتر في الساعة باستخدام التحكم بتعشيق المجال الإلكتروني.

وتبرع رانجلر روبيكون 392 في اجتياز المنحدرات بسرعة منخفضة عبر استعمال كبح المحرك المؤلّف من 8 ثماني أسطوانات على شكل V سعة 6.4 ليتر مع نسبة زحف 48:1 وتحكم معدل في إغلاق محول العزم من أجل التحكم بسرعة السيارة بدون الضغط على المكابح.

هيكل متين لأقوى رانجلر على الإطلاق

رانجلر روبيكون 392

يضمّ هيكل جيب رانجلر روبيكون 392 سكك هيكل محسنة وأذرع تحكم علوي أمامية ومحاور مفصلية للتوجيه من الفولاذ المسبوك للاستفادة قدر الإمكان من القوة وعزم الدوران في رانجلر روبيكون 392. وتؤمن مكابح متينة كبحاً تحت السيطرة بغض النظر عن نوع الطرقات.

وتنبع قدرات رانجلر روبيكون 392 على الطرقات الوعرة من المسافة العريضة بين العجلات ومحاور دانا 44 أمامية وخلفية متينة مع سماكة أعلى قدرات وتروس تفاضلية ترو لوك  بأغلاق إلكتروني. وتزيد قدرة فصل عمود التوازن الأمامي إلكترونياً حركة التعليق لتتناسب مع أكثر الظروف تطلباً على الطرقات الوعرة.

البرونز يشير إلى أمر مميز

رانجلر روبيكون 392

تضم رانجلر روبيكون 392 تفاصيل برونزية لتشير إلى سيارة رانجلر الأقوى على الإطلاق. ويبرز اسم روبيكون بالبرونز على غطاء المحرك ويغطي خطافتي السحب الأمامية والخلفية وحول الرسوم على ممتصات الصدمات فوكس. ويحيط البرونز أيضاً بشعار جيب وعلامة ترايل ريتد.

وتضمّ المقصورة تفاصيل جلدية مع درزات برونزية فريدة. وتضمن المقاعد الجلدية مع شعار روبيكون 392 راحة السائقين مع مثبتات علوية مدمجة مستوحاة من سيارات الأداء العالي للحرص على بقاء الركاب في مواقعهم. وللتماشي مع مواصفات المحرك الجديدة، نالت مجموعة العدادات تصميماً وأرقاماً جديدة بالكامل. ولأول مرة في سيارة جيب رانجلر، تضم عجلة القيادة المغلفة بالجلد والمخصصة للأداء العالي مقبضَي تعشيق من الألمنيوم للتحكم السريع بالتعشيق وبالعزم البالغ 470 رطلاً/قدماً.

رانجلر روبيكون 392

ويستعين نظام يوكونكت بشاشة قياس 8.4 بوصة. وتسمح صفحات أوف رود المدمجة في البرمجيات من جيب بمراقبة الميلان والارتفاع وإحداثيات الملاحة بالسواتل وتوزيع قوة مجموعة الدفع وغيرها.

وتضم جيب رانجلر روبيكون 392 لعام 2021 11 ميزة راقية تكون اختيارية عادة في سيارات جيب رانجلر:

  • مقصورة من الجلد
  • مجموعة الترفيه والمعلومات
  • لوحة أزرار كهربائية
  • سقف معدني بلون السيارة
  • أقواس عجلات بلون السيارة
  • مجموعة المصدات الفولاذية
  • مجموعة الإنارة بتقنية LED
  • مجموعة الطقس البارد
  • دخول السيارة بدون مفتاح
  • مجموعة السلامة
  • مجموعة السلامة المتقدمة

موبار وجيب برفورمانس بارتس حاضرتان لتجهيز جيب رانجلر روبيكون 392 الجديدة لعام 2021 بقطع وأكسسوارات مدعومة من المصنع

وعلى عكس أي عروض لمرحلة ما بعد البيع، تحظى قطع موبار وأكسسواراتها بكافلة كاملة من المصنع. فمنتجات موبار تصنع بالتعاون الوثيق مع علامة جيب وفرق الهندسة وتصميم المنتجات من أجل تطوير القطع واختبارها ومصادقتها.

تعليقات
Loading...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!