سيارة الرجل الحديدي قيد التعديل

0

طلب الممثل العالمي روبرت داوني جونيور الشهير بتقديمه لشخصية “آيرون مان” أو الرجل الحديدي من شركة “سبيدكور“SpeedKore  تعديل  سيارته الخاصة من طراز بي إم دبليو CS 3.0 موديل 1974.

وتعتبر سيارة بي إم دبليو الخاصة بالنجم روبرت داوني جونيور هي السيارة الأوروبية الأولى التي تعمل على تعديلها.

سيارة الرجل الحديدي موديل 1974 ولكنها عصرية ولا يعتبر هذا هو التعامل الأول بين روبرت داوني جونيور وشركة التعديلات إذ طلب من قبل الحصول على سيارة شيفروليه كامارو موديل 1967 وفورد موستنج بوس 302 موديل 1970 بعد تعديلهما كذلك.

واقترح الممثل الأمريكي على شركة التعديلات أن تقوم بدمج المواد الحديثة مع التصميم الكلاسيكي لسيارة بي إم دبليو ولكن مع الحفاظ على تصميمها المميز لها.

وزودت شركة التعديلات السيارة بمكابح بريمو مع ستة مكابس في الأمام وأربعة في الخلف للتحكم بشكل كبير في إيقاف السيارة ومضاعفة الأمان فيها.

تحت الاختبار

وخلال مشاركة روبرت داوني جونيور أو الرجل الحديدي في سلسلة أفلام مارفل ظهر ذات مرة وهو يقود أودي إي ترون GT الاختبارية، ويبدو أن الوقت يقترب من طرح هذه السيارة بشكل رسمي.

والتقطت عدسات الكاميرات خلال شهر مايو الماضي سيارتين من طراز أودي إي ترون GT الكهربائية وهي تغادر مقرات شركة بورش لاختبارها في الطرقات العامة مع ملصقات تمويهية عليا بشكل كامل.

ويوقع خبراء السيارات بأن السيارة الكهربائية الجديدة ستشبه السيارة الاختبارية التي ظهرت في عام 2018 وسيتم إصدار هذا الطراز باستخدام المنصة ذاتها التي أنتجت بورش تايكان مع بطارية 96 كيلوواط/ساعة وكذلك محركين كهربائيين بقوة إجمالية 582 حصان.

فيما تتسارع السيارة الجديدة من السكون وحتى 100 كيلومتر في الساعة خلال 3.5 ثانية فقط.

ويمكن للسيارة الجديدة بأن تنطلق لمسافة 400 كيلومتر في الشحنة الواحدة، وتتم عملية الشحن بسرعة كبيرة إذ يمكن شحن حوالي 80% من بطارية السيارة في خلال 20 دقيقة مع استخدام للشاحن السريع.

ومن المنتظر أن تظهر هذه السيارة في سوق السيارات مع بداية عام 2021.

تعليقات
Loading...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!