فورد موستانج توين توربو بقوة ألف حصان تتسلق التلال

0

ليس هناك سوى القليل من تلك السيارات الأميركية الأكثر قدرة، التي يطلق عليها سيارة  “عضلات”. وهو مصطلح يصف السيارات ذات القوة الخاصة, التي تضم مجموعة من السيارات المجهزة بمحرك جبار بثماني أسطوانات.

وتكون مصممة لتقديم أداء عالي أثناء القيادة, سواء كانت السيارة ذات بابين أو العائلية أو المتوسطة, القادرة على حمل أربعة ركاب فأكثر. وتباع بسعر معقول وتخصص للسير على الطرقات أو لسباقات السرعة.

فورد موستانج

ويوجد مئات الآلاف الذين يقودون تلك “الوحوش” القوية بشكل يومي. ومن الطبيعي أن يتم تعديل البعض منها بشكل مستمر.

خذ فورد موستانج على سبيل المثال، تلك السيارة التي استحوذت على خيال الملايين حول العالم. فقد جرى تعديل هذه السيارات لعقود من الزمن.

وشاهدنا خلالها أقوى وأخطر التصميمات، وهو ما سنتعرف عليه في هذا المقال، إذ سنرى شيئاً مختلفاً تماماً.

فورد موستانج

تعد سيارة فورد موستانج المعدلة (في الصور)، بمثابة حيوان يتسلق تلال، حيث صمم خصيصاً للقيادة على الأرض الطينية.

تباشر موستانج أعمال التعديل بطريقة غريبة, فبدلا من أن تكون مرتفعة و ضخمة, كما هو معتاد في بقية السيارات المماثلة, تحتفظ سيارة موستانج بارتفاع منخفض عن الأرض.

لكن يمكنك في الوقت ذاته رؤية عجلاتها تستخرج من أسفل الجسم, وهو ما يغير تماما ديناميكيات قيادة السيارة، ولا نشك فيه لثانية واحدة.

لا يقتصر دور موستانج على إعداد عجلة جنونية  كهذه فحسب، بل إنه يحتوي أيضاً على توربو مزدوج أسفل الغطاء.

لقد جهزت السيارة بمحرك Coyote V8 سعة 5.0 ليتر, مع اثنين من التوربينات مقاس 67 ملم, وناقل حركة يدوي GM TH400، مع قوة 1200 حصان في العجلات.

لقياس أدائها، يضعها المالك في مواجهة سيارة موستانج من نفس الجيل الذي يتميز ببعض الإضافات مثل عجلات Performance Pack 1 والإطارات ورؤوس الأنبوب الطويلة.

حيث تخوض كلتا السيارتين تجربة التسلل فوق التل, لتشق موستانج طريقها صعودا أعلى التل وتقترب من الوصول إلى القمة,

وتعد فورد موستانج السيارة الرياضية الأميريكية أو سيارة العضلات الأشهر التي أنتجت من قبل شركة فورد، منذ عام 1964 وبدأت مبيعاتها فعليا في عام 1965.

تعليقات
Loading...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!