مرسيدس بنز جين إتش 2.. مفهوم آخر لشاحنات النقل الثقيل

0

تعتمد أغلب الشركات العالمية على الشاحنات، ذات المقطورات الثقيلة، والتي تستطيع التنقل لمسافات طويلة ونقل البضائع في جميع أنحاء العالم. في المقابل، هذه المركبات مسؤولة عن الكثير من التلوث البيئي.

وتفادياً لهذه المشكلة، عالجت شركة دايملر ذلك، من خلال طرح إصدارها الجديد، مرسيدس بنز  جين إتش 2، و الذي يعبر عن استراتيجيتها المستقبلية لقطاع شاحنات النقل الثقيل الكهربائية.

مرسيدس

وتحاول مرسيدس عبر هذا الإصدار، طرح مفهوم جديد في عالم الشاحنات الثقيلة التي تعمل بخلايا الوقود الهيدروجيني.

صممت مرسيدس بنز جين إتش 2، ليكون لديها قدرات مماثلة للشاحنات طويلة المدى، ويبلغ وزن السيارة الإجمالي 40 طناً، وسعة حمولة تبلغ 25 طناً.

الأهم من ذلك، أنها تحتوي على خزانين للهيدروجين السائل تبلغ سعة كل منهما 88 رطلاً أو 40 كغم.

مرسيدس بنز جين إتش 2

كما تم تجهيز هذا الطراز بنظام خلايا وقود 300 كيلو وات، وبطارية يمكنها أن توفر 400 كيلو وات إضافية من الطاقة.

تبلغ سعة البطارية 70 كيلو وات في الساعة، وهي مصممة لتوفير دعم كهربائي موضعي لخلية الوقود، على سبيل المثال، أثناء ذروة الأحمال خلال التسارع، أو أثناء القيادة صعودًا لأعلى، وهي محملة بالكامل.

في الإصدار التجريبي بمرحلة ما قبل الإنتاج، سيكون هناك محركان كهربائيان، يبلغ إنتاج كل منهما 443 حصانًا (330 كيلو وات/449 حصانًا) وعزم دوران يبلغ 1،527 رطلاً قدماً (2071 نيوتن متر).

على الرغم من أن شاحنة النقل الثقيل ليس مثيرة للخصوصية، إلا أن الفكرة الرئيسية هي أن جين إتش 2 آخر بيئياً، ويبلغ مداه حوالي 621 ميلاً (1000 كم) على خزان واحد من الهيدروجين.

وهذا من شأنه أن يجعلها، مثالية، لا سيما عند السير لمسافات الطويلة.

تؤكد مرسيدس أن شاحنة جين إتش 2 رغم أنها تعتمد مفهوم تقنياً جديداً، تقوم باستعراض مسبق لإصدار أولي تجريبي منها، إلا أنها ومن المقرر، أن تبدأ عمليات تسويق للعملاء في عام 2023، قبل الإنتاج المتسلسل المقرر للنصف الثاني من هذا العقد.

ربما كانت جين إتش 2 هي الطراز الرئيسي، لكنها ليست الإصدار الوحيد، إذ استعرضت دايملر أيضاً إصدار آخر وهي السيارة إي أكتروس لونغ هول، وتعد شاحنة طويلة المدى تعمل بالبطارية.

ويبلغ مداها حوالي 311 ميلاً٥٠٠ كم، ومن المرجح أن تكون جاهزة للإنتاج في عام 2024.

إي أكتروس

لم تصدر مرسيدس الكثير من التفاصيل، ولكن لوحظ أن لوائح الاتحاد الأوروبي تتطلب من سائقي الشاحنات أخذ استراحة لمدة 45 دقيقة على الأقل، بعد 4.5 ساعات متواصلة من القيادة، مما يتيح إعادة الشحن خلال هذا التوقيت. 

قد يهمك أيضاً: سيارة أبارث 695 أنيفيرساريو 70 تصل الشرق الأوسط

تعليقات
Loading...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!