كوينيجسيج ريجيرا و أجيرا آر إس بلمسات من الماس والذهب

0

يعتبر هذا الحدث الذي سنتحدث عنه في هذا المقال، من أغلى عروض عالم صناعة السيارات التي تبهرنا يوماً بعد الآخر، ذلك الذي يتضمن طرازين نادرين لسيارتين فاخرتين وخارقتين كوينيجسيج ريجيرا و أجيرا آر إس.

لقد تم تصميمهما بمواصفات خاصة من قبل الشركة المصنعة، ليتم طرح كل من الطرازين بسعر يقدر بنحو ٥ ملايين دولار. بعد أن عرضت  كوينيجسيج Koenigsegg في عام 2016، أول طراز لها أجيرا آل إس Agera RS لعملائها الأوروبيين.

وأطلق أحد الملاك اسم “أجيرا آر إس نارايا” على السيارة الخارقة التي جاءت بمستوى عال من المواصفات الخاصة المصنعة حسب الطلب. ومنها، إضافة اللون الأزرق الكربوني الصافي، فضلاً عن لمسات نهائية بارزة من الذهب عيار 18 قيراطاً في كل من الهيكل الخارجي والمقصورة الداخلية للسيارة.

هذا العام تم تسليم سيارة واحدة من 80 وحدة منتجة من طراز ريجيرا Koenigsegg Regera، إلى يوتيوبر يدعى زاتش لويس، وهو طراز فريد من نوعه، ويُفترض أنه مستوحى من طراز أجيرا آر إس نارايا Agera RS Naraya.

استغرق لويس ثلاث سنوات في انتظار سيارته ريجيرا Regera ذات المواصفات المخصصة، والتي جاءت أيضا مدعمه بالكربون ذو اللون الأزرق، ومبطنة بذهب عيار 24 قيراطا.

ولأول مرة تطرح هاتان السيارتان الخارقتان المميزتان، بسعر حوالي 5 ملايين دولار لكل منها، وهما من أغلى فئات السيارات التي يمكن أن تراها حتى الآن، كما تصل قوة كل من الطرازين إلى ما يقرب من 3000 حصان.

بالمقارنة بين السيارتين، تأتي سيارة لويس ريجيرا Regera بطلاء فاتح قليلا عن طراز أجيرا آر إس نارايا Agera RS Naraya.

كما صممت ريجيرا Regera أيضا بمواصفات خاصة بما فيها الماس، الأمر الذي يمنحها لمعاناً مميزاً ومختلفاً عن نارايا.

في المقصورة الداخلية يتشابه كل من الطرازين إلى حد كبير، ويطغى عليهما الصبغة الزرقاء مع ألياف الكربون المكشوفة، وزخارف الذهب.

وعلى الرغم من تلك الإمكانات باهظة الثمن، والتي تنم عن بذخ ملاكها، فإن ندرة هذه السيارات قد يكون سبب كاف لكي يدفعنا إلى الشعور بالسعادة لمجرد مشاهدتها.

وتأسست شركة كوينيجسيج السويدية صاحبة الاسم المعقد، لمن لا يعرفها، عام 1994 في السويد على يد كريستيان فون كوينيجسيج، بهدف إنتاج سيارات السوبركار على مستوى عالمي.

وتعد الشركة متخصصة في صناعة السيارات الرياضية الخارقة عالية الأداء، والمعروفة أيضا باسم هايبركار، والتي تتعدى قوتها 1000 حصان وتصل إلى سرعات تتعدى 400 كم/ساعة، بسعر يبدأ من 2.5 مليون يورو، وبكميات قليلة للغاية، يبلغ متوسطها 10 نسخ كل عام.

الأهم أن هذه الشركة تمكّنت في تاريخها القصير للغاية، من تحقيق 4 أرقام قياسية، وإزعاج أكبر اسم في عالم السيارات الخارقة والنادرة وهو “بوغاتي” صاحبة لقب أسرع سيارة في العالم بصورة رسمية، وذلك عبر طراز أجيرا آر R، الأقوى والأسرع من سيارات بوغاتي طبقا لتقارير غير رسمية.

بدأت حياة أولى النماذج التصورية لشركة كونيجسيج في عام 1998، تحت اسم CC، ومن خلال اجراء التطوير والاختبارات السريعة والفعالة على هذا النموذج حتى عام 2001، استطاعت الشركة طرحه بالصورة النهائية التجارية في عام 2002 للعملاء تحت مسمى CC8S.

تعليقات
Loading...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!