فورد ترانزيت بـ 10 سرعات وقدرات فائقة

0

اجرت فورد تحسينات على طراز ترانزيت، لتقدم له ميزة الدفع الخلفي المزود بناقل حركة أوتوماتيكي من 10 سرعات، يمنحها الكفاءة في استهلاك الوقود ومتانة فائقة وقدرة سحب تصل إلى 2800 كيلوغرام2.

ويسهم تصميم ناقل الحركة من 10 سرعات المزود بالمزيد من سلاسل المسننات في تعزيز سلاسة عمل محرك V6 سعة 3.5 لتر في ترانزيت، ويمنحه استجابة أسرع والوصول إلى ذروة الكفاءة بسهولة تامة لتجربة قيادة أكثر استجابة. وتسمح عملية نقل السرعة التفاعلية بشكل مباشر لناقل الحركة بالتكيف مع الظروف المتغيرة، مما يسمح بالاختيار الأمثل للسرعة المطلوبة وتقديم الأداء المتوقع وكفاءة استهلاك الوقود في جميع سيناريوهات القيادة.

ويمثل ناقل الحركة الجديد حلاً مثالياً لطرازات ترانزيت بالدفع الخلفي، حيث يفضل السائقون ناقل سرعة أوتوماتيكي بفضل سهولة الاستخدام والراحة التي يوفرها على الطرقات، مثل عربات نقل الحمولات الثقيلة بما فيها شاحنات الفان المخصصة لتوصيل البقالة، ومركبات الإسعاف والطوارئ، والشاحنات السكنية، علاوة على الحافلات الصغيرة التي تشتهر بها فورد وتتضمن 15 و18 مقعد لنقل الركاب.

ويتوفر ناقل الحركة الأوتوماتيكي الجديد من 10 سرعات في طرازات ترانزيت ذات الدفع الخلفي والمزودة بأحدث محركات فورد سعة 3.5 لتر V6 العاملة بالوقود، وقد خضع لاختبارات كثيفة للأداء والمتانة لضمان ملاءمته للحمولات الثقيلة في الشاحنات التجارية التي تنقل البضائع بشكل متكرر، وتلتزم بجداول عمل كثيفة. ويتوفر ناقل الحركة أيضاً في سيارات الإسعاف من طراز ترانزيت والمزودة بمحركات سعة 3.5 لتر V6 EcoBoost.

ودخل ناقل الحركة الأوتوماتيكي للدفع الخلفي مرحلة الإنتاج الشامل، ويعتمد على الباقة الرئيسية من التحديثات التي جرت إضافتها على ترانزيت خلال عام 2019، بما في ذلك القوة المحركة الكهربائية، وزيادة الحمولة وتحسين قدرات الاتصال. ويتم طرح ناقل الحركة الجديد دون إلغاء الناقل المكون من 6 سرعات والذي يبقى متوفراً في الطرازات الأدنى ذات الدفع الأمامي من شاحنات ترانزيت.

وصمم ناقل الحركة خصيصاً للاستخدامات الشاقة، إذ استفاد من اختبارات التحمل والمتانة لمسافة 6 ملايين كيلومتر أثناء مرحلة تطويره، بما في ذلك آلاف الكيلومترات على الطرق الوعرة.

تعليقات
Loading...
Qiyada