أمريكية حاولت قيادة السيارة بسرعة أكبر من 820 كم/ساعة

من أجل نيل لقب أسرع أمرأة على الأرض حاولت سائقة سيارات أمريكية القيادة بسرعة أكبر من 820 كم/ساعة لكن حدث ما لم يكن في الحسبان. وحسب وكالة “رويترز” قالت أسرة سائقة سيارات السباق الأمريكية “جيسي كومبس” أنها لقيت مصرعها في حادث تصادم بسرعة فائقة أثناء محاولتها تسجيل رقم قياسي جديد في السرعة. وأضافت الأسرة في بيان أن كومبس البالغة من العمر 39 عاما كانت تحاول نيل لقب أسرع أمرأة على الأرض عندما قتلت وهي تتسابق في صحراء الفورد وهي قاع جاف لبحيرة في جنوب شرق ولاية اوريجون. ولم يتم الكشف عن تفاصيل الحادث.

وقال البيان “كان أكبر حلم لجيسي أن تصبح أسرع امرأة على وجه الأرض. حلم سعت لتحقيقة منذ 2012 وكانت واحدة من الحالمين النادرين الذين لديهم الشجاعة لتحويل تلك الأحلام إلى حقيقة. ولقد رحلت عن تلك الأرض وهي تقود بسرعة أكبر من أي أمرأة في التاريخ”. وسجلت كومبس محاولتها لكسر الرقم القياسي في سرعة القيادة على مواقع التواصل الإجتماعي. وكان هدفها أن تتجاوز الرقم القياسي المسجل عام 1976 بالقيادة بسرعة 820 كم/ساعة والذي حققته الأمريكية كيتي أونيل”.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...