كذبة أبريل جعلت جيب تكشف عن أول سيدان في أسطولها

كذبة أبريل تمثل منصة إعلانية غير جدية بالنسبة للعديد من الشركات التي تستغل اليوم الأول من أبريل لجذب الأنظار نحو شئ مستحيل. ويبدو أن شركة جيب الشرق الأوسط قررت أن تستغل صفحتها الرسمية على موقع فيس بوك لكي تشارك في كذبة أبريل من خلال فكرة مجنونة بعيدة عن الواقع بدون أي شك. كذبة أبريل التي قدمتها شركة جيب الشرق الأوسط تضمنت فيديو يظهر أول سيارة سيدان من جيب بصورة تخيلية بعيدة عن الواقع لتؤكد على الفور أنها عبارة عن كذبة أبريل ولتكتب في نهاية هذا الفيديو أن الأساطير لا يتغيرون أبدا. وتؤكد كذبة أبريل أن جيب ستستمر على تاريخها العريق بتوفير سيارات SUV وكروس أوفر مخصصة للاستخدامات العملية لاقتحام أصعب الطرق الوعرة ولا يوجد لديها أي خطة مستقبلية لتقديم سيارة سيدان.

وقد شهدت السنوات القليلة الأخيرة عن انخفاض مبيعات سيارات السيدان بشكل عالمي بكافة فئاتها من ناحية الأحجام والفخامة لتزداد في الجانب الآخر مبيعات سيارات الكروس أوفر وسيارات ال SUV بكافة فئاتها مما دفع شركات عديدة تدخل نطاق التحدي وتصنع سيارات مرتفعة عن الأرض مثل بنتلي ولامبورجيني وألفا روميو ومازيراتي ورولز رويس حتى شركة فيراري أكدت أنها ستصنع سيارة SUV خارقة الأداء.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...