التقشف يضرب دايملر وخسائر بالمليارات

0

قال ميشائيل برشت، رئيس مجلس العاملين في شركة دايملر الألمانية للسيارات، إن حزمة تقشف كورونا البالغة قيمتها 450 مليون يورو سيتبعها إجراءات تقشف جديدة.  لمواجهة خسائر  بلغت ملياري يورو ( 2.3 مليار دولار ) بنهاية الربع الثاني من 2020 .  وفي تصريحات لصحيفة “اوتوموبيل فوخه”، قال برشت:” لأن الواضح أيضا أننا بهذه الحزمة لا يمكننا أن نحل كل المواضيع التي تجابهنا”، مشيرا إلى إمكانية إجراء تخفيض جديد في الوظائف.

وكانت إدارة الشركة ومجلس العاملين اتفقا نهاية يوليو الماضي على النقاط الأساسية لتخفيض تكاليف الموظفين وضمان التوظيف، وتتمثل هذه النقاط الأساسية في تخفيض الدوام وإلغاء المكافآت وتحويل الأجر الإضافي تلقائيا إلى أيام عطلات.وكان برشت قد أكد أن حزمة التقشف الرامية إلى توفير 450 مليون يورو هي خطوة ستحدث تأثيرا لمرة واحدة حيث ستوفر احتياطيا مؤقتا ” وستسهم هذه الخطوة في تهدئة الوضع لمدة عام لكنها لا يمكنها أن تحل كل القضايا الراهنة”.

تراجع الايرادات

وفي مطلع يوليو الماضي أعلنت دايملر عن  نتائج ميزانية الشركة خلال الربع الثاني من عام 2020 . وكشفت المجموعة  عن خسائر فادحة بلغت 1.91 مليار يورو لتأثرها بتداعيات جائحة فيروس كورونا كوفيد – 19 . وتراجعت الإيرادات الشركة فى الميزانية بنسبة 29% على أساس سنوي إلى 30.2 مليار يورو. وتعتبر هذه  النتائج أسوأ حتى من العام الماضي، عندما اضطرت الشركة التي تنتج مرسيدس-بنز، ومقرها مدينة شتوتجارت، لتحمّل المليارات لتنفيذ عمليات استدعاء على صلة بفضيحة التلاعب في الانبعاثات ومشكلات في الوسائد الهوائية. وأفادت الشركة بتراجع الإيرادات بنسبة 29% على أساس سنوي إلى 2ر30 مليار يورو.

تعليقات
Loading...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!