مرسيدس يطلق سيارته الجديدة لموسم 2019 لسباقات فورمولا 1

0

كشف فريق مرسيدس بطل العالم لسباقات الفورمولا 1 عن سيارته الجديدة لأول مرة من خلال تقديمها على حلبة سيلفرستون في بريطانيا. وعلى الرغم من هيمنة السيارة على ألقاب السائقين والمصنعين في الأعوام الخمسة الأخيرة، بقي التوتر على حاله عند الحظيرة الألمانية لحظة تقديم السيارة الجديدة أو السلاح الجديد بين يدي لويس هاملتون وفالتيري بوتاس.

التقديم المباشر لسيارة مرسيدس الجديدة 2019 تحت اسم W10 التي ستحل محل الطراز القديم W09. ظهر الطراز الجديد على حلبة سيلفرستون البريطانية وجذب اهتمام الاختصاصيين بسبب التشابه الكبير بين الطرازين الجديد والقديم. فمن ناحية الشكل لم نشاهد أي ثورة، في المقابل أعلنت مرسيدس عن العديد من التعديلات من ناحية المحرك وتحديدا من نواحي استهلاك الوقود وأجهزة التعليق ونظام التبريد والهدف واحد إزالة عن W10 بعض العيوب التي واكبت سيارة ال F1 2018.

هذا وقد تم نشر الصورة الأولى للسيارة الجديدة W10 على مواقع التواصل الإجتماعي مع شعار “عام جديد شكل جديد الهدف ذاته”. ولكن من النظرة الأولى شعر عشاق الفريق بخيبة أمل فالسيارة الجديدة مع اللون الرمادي والخط الأخضر الذي يرمز للمول بتروناس والذي بدوره أدخل عليه الأسود.

بالنسبة للسيد جيمس أليسون المدير التقني للحظيرة فإن الأهم يكمن في مكان آخر؛ إذ قال عملنا على تطوير أجهزة التعليق لأن العام الماضي كان مطاط الإطارات الخلفية يتآكل بسرعة. أما قاعدة العجلات فلم تتبدل على غرار الهندسة العامة إذ تم الإحتفاظ بالشكل القديم لدبليو 09.

من ناحية المحرك فقد تم تطوير وتحسين مجموعة الدفع مع الأمل بالحصول على المزيد من الأداء. لذا تم العمل على هندسة نظام تبريد المحرك وأكثر على استهلاك الوقود. كان الفنلندي أول من نزل إلى الحلبة خلف عجلة القيادة لW10 على حلبة سيلفرستون قبل أن يتخلى عن مقعده لزميله البريطاني لويس هاملتون بطل العالم للفورمولا 1 خمس مرات.

وإلى جانب الاستعراض ورسائل الأمل التي أرسلتها السيارة خلال حفل كشف النقاب عن السيارة الجديدة، أصر جيمس أليسون على العمل على الذي قام به فريقه وقال بدأنا العمل على W10 فور نهاية عام 2017. حاولنا شيئا فشيئا إدخال على هذه السيارة التحسينات التي لم نتمكن من اعتمادها على طراز 2018 وتابعنا على المنوال ذاته طوال العام الماضي ومن ثم جاء الوقت لتجميع الأفكار ولتصميم سيارة قادرة على متابعة الهيمنه التي حاكتها مرسيدس منذ عام 2014 وعصر الهايببرد لتظهر أخيرا W10.

تعليقات
Loading...