لماذا يفضل معظم العملاء كسوة المقاعد الجلدية؟

0

يعد فرش السيارة من أهم عناصر الرفاهية والتميز في السيارات عامة حيث إنهه  يوفر للداخل منظر جذاب ورائع  يلفت الإنتباه وبطبيعة الحال عند البشر لا يمكن إتفاق الجميع على شئ واحد فمنهم من يفضل الجلد، ومنهم من يفضل القماش وتختلف أيضا الاختيارات بينهم فهناك اقمشة من أنواع وأشكال مختلفة وأسعار متفاوتة لكن في معظم السيارات الفارهة ستجد  المقصورة الداخلية من الجلد الطبيعي.

ويكون فرش السيارة من الداخل في معظم الأحيان وفقا لرغبة العميل في الوقت الذي تمنح فيه معظم الشركات لعملائها حرية أختيار الألوان التي يرغبون فيها حتى إذا كانت الشركة لا تنتج  هذا اللون وهو ما يطلق عليه السيارات المصنعة بالطلب.

أنواع الفرش

ويوجد نوعان من أقمشة المقاعد وكذلك الجلد، فيوجد مثلا النوع الأصلي وغالي الثمن من كلاهما، القماش والجلد، ويوجد ايضا النوع الاقل سعرا المصنع بجودة ضعيفة ليكون للعميل كافة الاختيارات بحيث يختيار ما يتماشى معه من حيث الجودة والثمن.

لكن يهتم أغلبية العملاء بالمقاعد الجلدية، سواء كان الجلد طبيعي أو صناعي لما يعطية  من شكل جذاب وألوان مميزة وأيضا سهولة التنظيف، كما أن الجلد يتم وضعه تحت اختبارات عديدة للتأكد من أنه صالح للاستعمال ولا يوجد به عيوب كثيرة فيتم أختبار تحمله بوضعه تحت درجة حرارة لقياس قوة تحمله سواء في درجات الحرارة العالية او البرودة العالية.

ويتم دباغة الجلد بمستويات مختلفة، وفرق كبير ما بين المدبغ بشكل طبيعي والمدبغ بالمواد الكيميائية ويكون الجلد الطبيعي أعلى جودة، ويتحمل درجة حرارة عالية، ويقاوم الاشتعال والحرائق بشكل كبير، ولا يوجد لها عمر افتراضي بل يقاس بالاستهلاك والحفاظ عليه.

أما عن الأقمشة؛ فإن الأقمشة الطبيعية قد يتراوح عمرها الافتراضي ما بين 5 إلى 7 أعوام، أما عن الأقمشة الصناعية فأنها قد لاتتجاوز العامين.

تعليقات
Loading...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!