أنظمة الدفع المختلفة للسيارات … الدفع الخلفي والجر الأمامي والدفع الرباعي

0

تختلف أنظمة الدفع بالسيارات وهو المقصود به توزيع الحركة على الإطارات من المحرك. فقد يظن البعض أن المحرك يقوم بتحريك الإطارات الأربع كلها ولكن الواقع غير ذلك. أكثر هذه الأنظمة انتشارا هي الجر الأمامي، وهو نظام يجعل المحرك يوزع القوة على العجلتين الأماميتين ويشكل هذا النظام ما يقرب من 75 بالمائة من السيارات الحديثة مثل هيونداي وأوبل وتويوتا وغيرها. ويتميز هذا النظام بنشاطه في حالة الاندفاع وبتحكم أفضل على الطرق الزلقة وذلك لقرب المحرك وناقل الحركة من قوة الدفع وفي نفس الوقت تكلفة تصنيعه أرخص كما أنه اسهل في التركيب ويحتاج لأجزاء أقل كما يعطي مساحة أكبر تحت السيارة لتوصيل أنابيب الفرامل وخزان الوقود وأنبوب العادم علاوة على الوزن الأقل الذي يؤدي إلى زيادة التسارع وقوة المكابح وتوفير الوقود. كما أن نظام الدفع هذا يوفر حيز أكبر في مقصورة السيارة بسبب عدم وجود ارتفاع داخل أرضية السيارة مما تعطي مساحة أكبر للمقاعد الخلفية خاصة في السيارات الصغيرة، كذلك زيادة حيز صندوق الأمتعة.

أما عيوب هذا النظام فتتمثل في صعوبة توجيه السيارة عند الانطلاق السريع مع كثرة الأعطال خاصة الكوبلن وهو ما قد يكون مزعجا للغاية خاصة مع غلاء الصيانة. إن هذا النظام يقلل كذلك من ثبات السيارة واتزانها علاوة على صعوبة السير على الطرق الوعرة.

ثاني أنظمة الدفع هو نظام الدفع الخلفي. هذا النظام يعتمد على الدفع من العجلات الخلفية وهو أكثر نظام يحبه عشاق قيادة السيارات حيث يوفر سهولة في الحركة والمناورة بالسيارة. يستخدم هذا النظام بشكل أكبر في السيارات الألمانية والأمريكية.

يتميز نظام الدفع الخلفي بقلة أعطاله وثباته على الطرق الطويلة وهو أفضل على الطرق الصحراوية. أما عيوبه فتتمثل في ضعف عزم السيارة وثقلها كما أن أستهلاك الوقود أعلى مقارنة بالجر الأمامي.

أما نظام الدفع الرباعي فهو نظام يجعل عجلات السيارة الأربع تعمل وهذا النظام يساعد السيارة على السير في التضاريس الصعبة إلا أنه يمكن فصل نظام الدفع الرباعي. وتشغيل عجلتين فقط بدلا من أربع في حالة الطرق السهلة وهي طريقة ذكية لترشيد استهلاك الوقود أما عيوب هذا النظام فهو الوزن الزائد والاستهلاك العالي للوقود.

تعليقات
Loading...
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!