5 سيارات الأقل احتفاظا بقيمتها السوقية بعد بيعها

0

تسببت المبيعات المخيبة للآمال للعديد من السيارات خلال عام 2019 في فقدانها ما يصل إلى نحو 70% من قيمتها السوقية، نتيجة بيع هذه السيارات بتكلفة مرتفعة، في مقابل قدراتها المتواضعة، ما ترتب عليه بيعها من جديد كسيارات مستعملة بسعر أقل من قيمتها الأصلية بنسبة تبدأ من 63%.
وجمع موقع “موتور وان” قائمة بأكثر السيارات فقدا لقيمتها السوقية عند بيعها كسيارة مستعملة، مع ذكره النسبة التي فقدتها من تكلفتها عند إعادة بيعها، على مدار 25 سنة منقضية.
وبدأ الموقع قائمته بطراز “مازيراتي Quattroporte”، الذي ذكر أنه كان الأكثر فقدا لقيمته السوقية عند بيعه كطراز مستعمل، وقد فقد هذا الطراز من قيمته على مدار السنوات الخمس الماضية بنسبة 72.2%.

 


وفي المركز الثاني يأتي طراز بي إم دبليو الفئة السابعة، والذي فقد نسبة 71.3% من قيمته السوقية عند بيعه كطراز مستعمل.


ثم طراز نيسان LEAF الكهربائي، الذي تعرض لتراجع في مبيعاته أمام سيارات تسلا في السنوات الماضية، وأدى لتراجع قيمته السوقية بنسبة 71%.


ثم طراز بي إم دبليو الكهربائي i3، الذي حقق مبيعات مخيبة، كادت أن تؤدي لوقف تصنيعه بشكل نهائي، وفقد الطراز 70.9% من قيمته السوقية.


وفي المركز الخامس جاء طراز آخر من بي إم دبليو، وهو طراز الفئة الخامسة الجديدة، الذي فقد نسبة 69.2% من قيمته السوقية.

تعليقات
Loading...
Qiyada