بدأت بـ”رمسيس” إلى الكهربائية.. حكاية صناعة السيارات في مصر

0

بدأت مصر فى تصنيع السيارات بشكل فعلى بداية من عام 1960 حتى عام 1972، وكان سعر أول سيارة مصرية تم تصنيعها 200 جنيه، كانت السيارة رمسيس يتم حجزها، ثم يتم استلامها فى غضون من 3 أشهر إلى عام واحد .
ووفق المعلومات المتداولة فإن شركة النصر للسيارات التى تم انشاؤها عن واحد من اهم مصانع السيارات فى تلك الفترة وبدات بتجميع سيارات ثم تصنيع سيارات بجانب تصنيع قطع الغيار مع الاستعانة بمواتير غربية فى السيارات التى يتم تصنيعها .


وبحسب المعلومات ، فان الشركة شهدت اهتمام كبيرا من الرئيس جمال عبد الناصر الذى تفقدها اكثر من مرة بهدف تشجيع المنتج المحلى والذى استمر حتى عام 1972 ثم توقف نتيجة تحالف شركة النصر مع شركة فيات الايطالية لتصنيغ سيارات موديلات مختلفة من سيارات نصر وفيات بموديلات مختلفة حتى توقفت الشركة عام 2009 .
تعرضت شركة النصر للتصفية ثم قررت جمعيتها العمومية غير العادية وقف تصفيتها واعادتها للحياة ثم مرت بمرحلتين الأولى الاعلان عن تصنيع سيارة بالاتفاق مع شركة نيسان اليابانية ثم توقف ولم يكتمل واخيرا الاتفاق مع شركة صينية لإنتاج انواع من السيارات الكهربائية سواء الملاكى أو الأجرة الفترة المقبلة .


وزير قطاع الأعمال العام اعلن عن توقيع اتفاق نهائى مع شركة صينية لإنشاء أول سيارة كهربائية بشركة النصر ، ومن المتوقع الشهر المقبل قيام وفد من الشركة الصينية بزيارة شركة النصر للسيارات للبدء فى انتاج أول سيارة كهربائية مصرية .
وحول إمكانية قيام الشركة بتصنيع سيارة، قال مصدر مطلع ، إن الشركة لديها بنية تحتية وإمكانيات للتصنيع، لكنها ستحتاج إلى “سطمبات” السيارة الجديدة وفى الرحلة الأولى سيتم استيراد الموتور والشاسية، فيما يمكن للشركة تصنيع بقية المكونات بنسبة قد تزيد عن 55%.


وقال المصدر، إن الشركة يمكنها تصنيع جسم السيارة والزجاج والاستعانة بإطارات مصنعة محليا ودوائر كهرباء وبطاريات محلية أيضا كمرحلة أولى، ثم مع التطوير وتوفير تكنولوجيا حديثة يتم التصنيع بالكامل للسيارات والتصدير من الشركة لمختلف دول العالم.

تعليقات
Loading...
Qiyada