شركة سكودا لصناعة السيارات

تأسست شركة سكودا لصناعة السيارات عام 1895 على يد الحكومة التشيكية. وكان مقرها الرسمي في منطقة ملادا بوليسلاف التي لا تزال المقر الرئيسي لشركة سكودا حتى اليوم. وقد بدأت الشركة أولا بإنتاج الدراجات الهوائية ثم اتجهت فيما بعد لإنتاج الدراجات النارية والسيارات. في عام 1990 كان العديد من صانعي السيارات في أوروبا الغربية وخارجها يطالبون بشراء العلامة التجارية التشيكية ولكن قرارها النهائي كان لصالح مجموعة فولكس فاجن.

واعتبارا من 28 مارس عام 1991 وقع وزير الصناعة التشيكي والرئيس التنفيذي لشركة فولكس فاجن الإتفاق على إدراج شركة سكودا المساهمة للسيارات ضمن مجموعة فولكس فاجن. ودخلت تلك الوثيقة حيز التنفيذ في 16 ابريل  1991. وبدأت المجموعة زيادة حصتها تدريجيا في سكودا حتى أصبحت هي المالك الوحيد لها في 30 مايو 2000. وأصبحت سكودا إحدى الشركات التابعة لمجموعة فولكس فاجن والتي تتضمن أيضا بالإضافة لسيارات سكودا وفولكس فاجن , أودي AG، وبنتلي موتورز المحدودة, وسيارات بوجاتي, ولامبورجيني, وسيات, ومصنع مركبات المنتجات الثقيلة سكانيا AB. وقد أعلن الرئيس التنفيذي لمجموعة فولكس فاجن أن سكودا وفولكس فاجن تمثلان قصة نجاح أوروبية؛ فمن قبل كانت سكودا شركة لها باع طويل وإمكانيات كبيرة واليوم سكودا هي الرائدة في مجال التصدير في جمهورية التشيك, وواحدة من أكثر علامات السيارات ديناميكية في العالم بفضل ريادتها في التقنيات الرقمية والنقل الكهربائي والتي تعد من التحديات الكبيرة في عالم الصناعة.

وفي الفترة من 1991 وحتى 2016 تم استثمار أكثر من 11 مليار يورو في تطوير سيارات جديدة وزيادة القدرة الإنتاجية بالاستعانة بأكثر من 28 الف و500 موظف حيث تعتبر سكودا من أكبر الشركات جذبا للعمالة في جمهورية التشيك. ويوجد في جمهورية التشيك الآن ثلاثة مواقع للإنتاج ولكن ما ساهم في نموها خارج التشيك هو انتماؤها لمجموعة فولكس فاجن فالآن نجدها في أسواق الصين والهند وروسيا وسلوفاكيا بالإضافة إلى مصنع التجميع في أوكرانيا وكازاخستان. وتعتبر سكودا واحدة من الدعامات الأساسية للاقتصاد التشيكي حيث أنها تمثل حوالي 8% من الصادرات التشيكية. ومن الطرازات التي أصدرتها سكودا نجد طراز سكودا فابيا عام 2007 وأوكتافيا/لورا 2004 ورومستر/براكتيك 2006 وسوبروب 2008 ويتي 2009 وسكودا رابيد وغيرها من الطرازات الأخرى التي غزت كل دول العالم.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...